رحلة الموت هل وقعوا في شباك الصيد؟؟؟

رحلة الموت هل وقعوا في شباك الصيد؟؟؟
عندما ترى مشاهد غرق الاطفال والنساء ولحظات ما قبل الغرق كأن شيئا يطبق على قلبك وتشعر بضيق في التنفس فاول شيء يداهم فكرك ان تضع نفسك مكان احد اللذين القاهم المركب في وسط البحر فلم يعد لديك وسيلة للنجاة سوى رحمة الله
وهنا السؤال الاول
مادمت تؤمن برحمة الله فلماذا صعدت انت وعائلتك في قارب الموت؟
طبعا الكل يفكر في نفس الاجابة
الفقر
اذا سلمنا مطلقا ان الفقر وراء رحلة الموت هل تعلمون كم هي كلفة الصعود على قارب الموت
الكلفة تترواح ما بين ٤٠٠٠ دولار الى ٦٠٠٠ الاف دولار فهنا نقطة الفصل ما الذي يجبر هؤلاء في الصعود الى مراكب الموت

مركب صيد صغير لا يتسع سوى لخمسة او ستة اشخاص هل تصعد عليه انت وعائلتك وهو محمل ب ١٢٠ الى ١٥٠ شخص ماعرضت على عاقل وقبل بها وهنا بيت القصيد هؤلاء الاشخاص قد تعرضوا الى عملية غسل دماغ او خداع من المجرمين تجار الارواح فاقدي الأخلاق والضمير ووقعوا ضحية خداعهم وعلقوا في شباكهم حيث ان هؤلاء يفرشون الارض بالورد لضحاياهم حتى يحصلون منهم على الموافقة والمال ولكن حين يحين موعد الانطلاق في المكان المحدد يتفاجىء هؤلاء بالاعداد الكبيرة المسافرة على متن مركب الموت لكنهم اصبحوا داخل شباك المجرمين
اذا رفضوا الرحيل سيعودون الى وطنهم غارقين في ديونهم واذا رحلوا سيعودون الى وطنهم في الاكفان غارقون في البحر والشيء المشترك في الحالتين هو الموت !!!علامات الاستفهام الكبيرة تعود على تصرف الدولة والقوى الامنية مع هذه المجموعات من حيث المتابعه و الملاحقة او العقاب ولكن بما انها تجارة رابحة حيث تتخطى نسبة الارباح للمركب الواحد ٣٠٠ الف دولار للرحلة الواحدة هنا السؤال الاكبر
هل هذه التجارة تعود ارباحها لاحد السياسيين؟؟
رحمه الله الشهداء
علي الروماني

مقالات ذات صله