بري : لبنان يريد حقه كاملا في حقل قانا، “يا كله يا بلاه”.

شدد رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري على أن بيروت تريد حقها كاملا في حقل قانا النفطي المتنازع عليه مع إسرائيل، مشيرا إلى أنه لن يتم التنازل أو المساومة على ثروة لبنان.

وأضاف بري في لقاء مع إعلاميين إن لبنان يريد حقه كاملا في حقل قانا، قائلا: “يا كله يا بلاه”.

وتعليقا على عودة الوسيط الأمريكي في مفاوضات ترسيم الحدود البحرية بين لبنان وإسرائيل عاموس هوكشتاين، أضاف: “بكرا بتاخدوا الجواب الشافي وانشالله الذهاب إلى الناقورة أحسن ما نروح على مطرح تاني، والمتفق عليه بين الرؤساء الثلاثة (رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء ورئيس مجلس النواب) هو العودة إلى اتفاق الإطار”.

وأشار إلى أن “لا للتنازل أو المساومة على ثروة لبنان النفطية أو التطبيع عبر شركة دولية، والمسيرات التي نفذتها المقاومة سرعت بدفع ملف الترسيم”.

وعن الاستحقاق الرئاسي، قال إنه لن يدعو “إلى جلسة انتخاب رئيس جمهورية إلا بعد إنجاز القوانين الإصلاحية المطلوبة من صندوق النقد”، معتبرا أن “على رئيس الجمهورية أن يكون لديه نكهة مسيحية ونكهة إسلامية لكن الأهم أن يكون لديه نكهة وطنية”.

وعما إذا كانت ستشكل حكومة قريبا، قال: “إذا صارت عجيبة بتتألف”، مشيرا إلى أنه اتصل برئيس الحكومة المكلف نجيب ميقاتي وطلب منه عقد جلسة بين الرؤساء الثلاثة أو بينه وبين رئيس الجمهورية ميشال عون يوم الإثنين في عيد الجيش.

وعن انفجار مرفأ بيروت والتحقيقات فيه، أوضح: “لو كنت مؤمنا بأن علي حسن خليل وغازي زعيتر فجرا المرفأ ما كنت بخليهن يناموا ببيوتن”.

وأردف إلى أن “سبب عدم استجرار الكهرباء إلى لبنان من الأردن هو تخلف الدولة اللبنانية عن تعيين الهيئة الناظمة للكهرباء منذ 14 سنة وربط البنك الدولي تمويل المشروع بإقرار الهيئة الناظمة”.

المصدر: “صحيفة الأخبار اللبنانية” 

مقالات ذات صله