قطع اوتستراد سليم سلام احتجاجًا على الخطة الأمنيّة

قطع اوتستراد سليم سلام احتجاجًا على الخطة الأمنيّة

تجمع عدد من أصحاب الدراجات الناريّة تحت جسر المشرفية احتجاجًا على حملة القوى الامنية واحتجاز الدراجات في المنطقة والتداعيات التي رافقت الحملة.


و قام بعض الشبان اعتراضًا على إجراءات قوى الأمن الداخلي بقطع أوتستراد سليم سلام.

في وقت سابق من اليوم، انتشرت عبر وسائل التواصل الاجتماعي مقاطع تظهر انطلاق مسيرة للدراجات النارية في الضاحية الجنوبية اعتراضًا على تداعيات الحملة الأمنية في المنطقة.

وفي هذا السياق، وصلت الدراجات النارية إلى مخفر قوى الأمن الداخلي في منطقة المريجة وحصل تجمّع للمواطنين المعترضين في المكان. وبحسب ما أظهرت المشاهد أدى ذلك إلى إطلاق نار من قبل عناصر من القوى الأمنية.

وفي وقت سابق، أشار رئيس بلدية الغبيري معن الخليل، في تصريح، إلى “أربعة حوادث متتالية يتعرّض فيها عناصر قوى الامن الداخلي لعمال وموظفي بلدية الغبيري. لا يجوز أن تبقى الأمور كما هي”، وقال: “يبدو أنه قرار”.

مقالات ذات صله