ردة فعل مفاجئة لمدير “بايرن ميونخ” بعد وقوع فريقه في نفس المجموعة مع “برشلونة”.(الصورة داخل الخبر).

أسفرت قرعة دور المجموعات لمسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم التي جرى سحبها اليوم الخميس في إسطنبول، عن وقوع بايرن ميونخ في مواجهة برشلونة.

وبحكم وجود بايرن ميونخ في المستوى الأول وبرشلونة في الثاني، أسفرت القرعة عن وقوعهما ضمن المجموعة ذاتها وهي الثالثة التي ستكون نارية بوجود إنتر الإيطالي أيضا، فيما سيكون فيكتوريا بلزن التشيكي الحلقة الأضعف.

وفور ظهور اسم برشلونة في مجموعة بايرن ميونخ، التقطت الكاميرا، المدير التنفيذي لبايرن ميونخ أوليفر كان الذي حضر حفل سحب القرعة، وهو يبتسم.
واعتبر مغردون ابتسامة أوليفر كان بأنها نوع من أنواع السخرية من برشلونة الذي عانى من عقدة البايرن في السنوات الأخيرة.
ويتجدد الموعد بين “البارسا” والبايرن بعدما كانا في المجموعة ذاتها أيضا الموسم الماضي حين فاز الفريق البافاري ذهابا وإيابا بنتيجة واحدة 3-0.

وستكون المواجهة إعادة أيضا لربع نهائي 2019-2020 الذي أقيم بنظام التجمع من مباراة واحدة في البرتغال بسبب فيروس كورونا، وحقق حينها النادي البافاري نتيجة تاريخية بفوز على الفريق الكتالوني  8-2 في طريقه إلى اللقب السادس في تاريخه.

والمفارقة أن الهداف البولندي روبرت ليفاندوفسكي المنتقل هذا الصيف إلى برشلونة، سيكون في مواجهة فريقه السابق بايرن ميونخ الذي تركه بعدما دافع عن ألوانه منذ 2014 وتوج معه هدافا للدوري الألماني ست مرات في المواسم السبعة الماضية.

المصدر: وكالات

مقالات ذات صله