بايدن طالب المواطنين الأميركيين بمغادرة أوكرانيا فورا: الأوضاع قد تتفاقم بسرعة

نقلت وكالة “رويترز” عن شبكة NBC الأميركية تأكيدها أن “الرئيس الأميركي جو بايدن، طالب المواطنين الأميركيين بمغادرة أوكرانيا فورا”، موضحة أن “بايدن يقول إن الأوضاع قد تتفاقم في أوكرانيا بسرعة”.

يأتي ذلك في وفت أكد الرئيس الأمريكي أنه لن يرسل أي قوات أميركية إلى أوكرانيا في أي حال من الأحوال، مشيرا إلى أن المواجهة المباشرة بين الأميركيين والروس ستؤدي إلى حرب عالمية.

وشدد على إننا “لا نواجه منظمة إرهابية. نواجه واحدا من أكبر الجيوش في العالم. وهذا وضع مختلف تماما والأمور قد تتطور بشكل مجنون بسرعة”.

وردا على سؤال حول السيناريو الذي من شأنه أن يدفع بايدن إلى إرسال القوات الأميركية إلى أوكرانيا، قال بايدن “إن هذا السيناريو غير مطروح. وهذه ستكون حربا عالمية عندما سيبدأ الأمريكيون وروسيا بإطلاق النار على بعضهما البعض”.وأضاف: “نحن في عالم يختلف عما كان في أي وقت مضى”.

مقالات ذات صله